أمراض واضطرابات

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى وطرق التشخيص والعلاج المختلفة

الدليل الكامل لعلاج البواسير .. 10 طرق دوائية هامة تعرف عليها

البواسير عبارة عن كتل الأوعية الدموية المتضخمة التي تتواجد في المستقيم وفتحة الشرج، وهذه الحالة تتطلب التشخيص والعلاج الفوري. لذلك، اخترنا أن نتعرف في هذا المقال على اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى وأنواع وطرق التشخيص والعلاج.

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى

أحيانًا تنتج البواسير عن تضخم الشرايين، وتصبح جدران البواسير مشدودة ومتهيجة ورقيقة نتيجة مرور البراز، ويتم تصنيف البواسير إلى نوعين:

  • البواسير الداخلية وهى تنشأ في منطقة المستقيم
  • البواسير الخارجية وهى تنشأ في منطقة فتحة الشرج

قد تسبب البواسير التعرض للآلام والتهيجات والنزيف، وتشير التقديرات إلى أن حوالي 3 أشخاص من كل 4 أشخاص يعانون من البواسير في مرحلة من مراحل حياتهم.

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى.. أعراض البواسير

  • الحكة
  • المخاط
  • حرقان في منطقة فتحة الشرج
  • الآلام الحادة
  • الشعور بوجود شيء داخل الأمعاء
  • التعرض للنزيف بدون الشعور بالألم

وسوف نتعرف الآن على مصدر الألم الذي يشعر به مريض البواسير، وطرق تشخيص هذا المرض والعلاجات المختلفة التي يمكن استخدامها سواء كان ذلك في المنزل أو في المستشفى، إلى جانب أهم مميزات وعيوب كل علاج من هذه العلاجات الشائعة للبواسير.

إقرأ أيضا:تكلفة عملية تفتيت حصى الكلى بالمنظار وإجراءات العلاج

البواسير الداخلية

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى.. تتواجد البواسير الداخلية في بطانة المستقيم الداخلية ولا تكون هذه البواسير واضحة إلى حد كبير إلا إذا كانت متضخمة تضخم ملحوظ، وفي هذه الحالة فقط يمكن الشعور بالبواسير، وفي العادة تكون هذه البواسير الداخلية غير مؤلمة، بل وتصبح واضحة وظاهرة لأنها تسبب النزيف مع كل حركة للأمعاء، وتتدلى هذه البواسير الداخلية في بعض الأحيان وتكون بارزة خارج منطقة فتحة الشرج، وعند حدوث ذلك قد يراها المريض أو يشعر بها على شكل طبقات رطبة للجلد وتكون ذات لون وردي، وقد تكون البواسير المتدلية مؤلمة إلى حد كبير لأن فتحة الشرج تحتوي على أعصاب حساسة لكل ألم. وفي العادة تنحسر البواسير وتنزلق في المستقيم بشكل تلقائي وإذا لم يحدث ذلك بشكل تلقائي يمكن دفعها من مكانها بلطف.

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى .. البواسير الخارجية

تتواجد البواسير الخارجية تحت الجلد المحيط بفتحة الشرج مباشرة، وتكون هذه البواسير أقل من البواسير الداخلية. كما يمكن أن يشعر بها المريض حين تنتفخ وقد تسبب ما يلي:

  • الحكة الجلدية
  • الألم
  • النزيف مع كل حركة للأمعاء
  • قد تتدلى البواسير الخارجية في العادة عند مرور البراز بحيث يمكن رؤيتها والشعور بها

من المعروف أن جلطات الدم تتشكل في بعض الأحيان داخل هذا النوع من أنواع البواسير المتدلية، وهذا يؤدي إلى الشعور بالألم وتجلط الدم، وعند الإصابة بالناسور فقد يكون الأمر مقلق ومخيف، ويتحول اللون إلى لون أزرق أو أرجواني وقد يكون مصحوب بالنزيف، وبالرغم من ظهور هذه البواسير إلا أنها في العادة لا تكون خطيرة وذلك على الرغم من أنها قد تكون مؤلمة بشكل كبير، ومن الممكن أن تختفي البواسير من تلقاء نفسها في مدة أسبوعين، ولكن إذا كان الألم شديد ولا يطاق يمكن للطبيب إزالة  الجلطات الدموية من البواسير مما يساعد على إيقاف الألم.

إقرأ أيضا:الم عند التبول .. أعراض وطرق علاج آلام التبول والوقاية منها

من يصاب بالبواسير؟

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى .. يعتبر معظم الأشخاص مشاكل البواسير من الحالات المرضية الغير طبيعية، والتي تحدث لجميع الأشخاص من مختلف الأعمار تقريبًا. وتشير التقديرات إلى أن حوالي 75 في المائة من الأشخاص يصابون بمشاكل البواسير في مرحلة من مراحل حياتهم، ويذهب ما يقرب من 4% من الأشخاص فقط إلى الطبيب لعلاج مشاكل البواسير، وتتواجد البواسير بنسب متساوية بين الرجال والنساء، وتكون ذروة انتشار هذا المرض بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 45 و65 عام.

ما هى أسباب البواسير ؟

من المعروف أن البواسير تحدث بسبب وجود تورم في أوردة فتحة الشرج مما يجعلها عرضة للتهيجات، ويمكن أن يكون السبب في ذلك مجموعة من الأمور التي تشمل ما يلي:

  • السمنة والوزن الزائد
  • الحمل
  • الجلوس أو الوقوف لمدة طويلة
  • الإصابة بالإمساك أو الإسهال
  • تناول الأطعمة التي لا تحتوي على الألياف
  • السعال والعطس
  • القيء
  • كثرة حبس الأنفاس خلال القيام بأعمال مجهدة

تأثير الأطعمة على البواسير

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى .. من المعتقد أن النظام الغذائي يكون ذو تأثير كبير للغاية في الإصابة بالبواسير ومدى القدرة على الوقاية منها، حيث نجد أن الأفراد الذين يقومون باتباع نظام غذائي يحتوي على الكثير من الألياف بشكل مستمر يكونون الأقل عرضة لأمراض البواسير، أما الأشخاص الذين يفضلون تناول الأطعمة المصنعة فهم الأكثر عرضة للبواسير، كما نجد أنهم يواجهون خطر الإصابة بأمراض مختلفة. وقد يسبب النظام الغذائي الذي يحتوي على كمية قليلة من الألياف الغذائية الإصابة بالإمساك مما يساهم في الإصابة بالبواسير بطريقتين، الطريقة الأولى هى الشعور بالإجهاد أثناء التبول أو التبرز كما أنه يسبب تفاقم حالة البواسير من خلال إنتاج البراز الصلب الذي يزيد من حدة تهيجات الأوردة المنتفخة.

إقرأ أيضا:طرق القضاء على التهاب العصب البصري

النزيف الغير مؤلم

من أكثر أعراض مرض البواسير انتشارًا هو النزيف الغير مؤلم، حيث يلاحظ الأفراد المصابين بهذا المرض نزول نزيف أحمر فاتح في الجزء الخارجي من البراز أو في المرحاض أو في ورق التواليت، وفي العادة يشفى النزيف بشكل تلقائي دون أي علاج، ورغم ذلك لا يكون النزيف في المستقيم أمر طبيعي على الإطلاق، وإنما لابد من زيارة الطبيب لتلقي العلاج المناسب وعلاج النزيف، ومن أهم أسباب النزيف ما يلي:

  • التهابات الأمعاء
  • تخثر الدم
  • الناسور أو الشقوق وهى عبارة عن ممرات غير طبيعية في أعضاء الجسم التناسلية
  • الإصابة بالعدوى
  • الأورام

مراحل البواسير

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى.. يستخدم الكثير من الأطباء تصنيف خاص بالبواسير على 4 مراحل مختلفة وتكون كالتالي:

  • البواسير من الدرجة الأولى، وهى عبارة عن بواسير تنزف ولكنها لا تتدلى، كما أنها عبارة عن بواسير تتضخم قليلاً ولكنها لا تبرز في خارج منطقة فتحة الشرج.
  • من الدرجة الثانية، وهى عبارة عن بواسير تتدلى وتعود بشكل تلقائي سواء مع النزيف أو بدونه، وقد تخرج  هذه البواسير من فتحة الشرج خلال القيام بأنشطة محددة، وتعود البواسير بعد ذلك إلى داخل الجسم.
  • البواسير من الدرجة الثالثة، وهى عبارة عن بواسير تتدلى ولابد من دفعها مرة ثانية بالإصبع.
  • من الدرجة الرائعة، وهى عبارة عن بواسير تتدلى ولا يمكننا دفعها للخلف في منطقة الشرج، وتشمل البواسير من هذه الدرجة البواسير المخثرة التي تتواجد فيها الجلطات الدموية أو التي تسحب نسبة كبيرة من بطانة الرحم من خلال فتحة الشرج.

أعراض البواسير الداخلية المتدلية

تتدلى البواسير الدخلية حين تنتفخ الأوعية الدموية الموجودة فيها وتمتد من مكانها في منطقة المستقيم من خلال فتحة الشرج، وفي القناة الشرجية نجد أن البواسير تتعرض لصدمة مرور البراز خاصة البراز من النوع الصلب الذي يمتلك بالإمساك، ويمكن أن تسبب هذه الصدمة النزيف والألم عندما يخرج البراز، ومن أهم الأعراض الأخرى الالتهاب والرطوبة. ومن الممكن أن يصاب الفرد بحكة الشرج والشعور الدائم بالحاجة إلى تحريك الأمعاء، وعادة ما تعود البواسير المتدلية إلى منطقة فتحة الشرج أو منطقة المستثيم بشكل تلقائي ويمكن دفعها مرة أخرى إلى الداخل بالإصبع ولكن قد يسقط مرة ثانية مع حركة الأمعاء.

أعراض تجلط البواسير الخارجية

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى.. من الممكن أن يشعر الفرد المصاب بالبواسير الخارجية بوجود انتفاخات على فتحة الشرج ولكنها في العادة تسبب عدد قليل من الأعراض المختلفة للبواسير الداخلية، وقد تسبب البواسير الخارجية مجموعة من المشاكل عند التعرض للجلطات الدموية بداخلها، مما يسبب كتلة الشرج المؤلمة والتي تتطلب رعاية طبية، وقد تشفى البواسير المخثرة عند ظهور الندبات، وتترك علامات بارزة على جلد فتحة الشرج، وأحيانًا تكون هذه العلامات كبيرة مما يجعل عملية تنظيف فتحة الشرج صعبة إلى حد ما أو تسبب تهيج هذه المنطقة، وحتى بعد أن تختفي البواسير قد يظل هناك علامة جلدية يمكن إزالتها بعملية جراحية.

ما الوقت الذي تستغرقه البواسير حتى تشفى؟

لدى الكثير من الأشخاص تدوم البواسير لفترة طويلة وتعتبر الآلام المستمرة شائعة بشكل كبير لدى الأشخاص الذين تكون أعمارهم أكبر من 50 عام، أما بالنسبة لبعض الأشخاص الآخرين نجد أن ألم البواسير يعود مرة أخرى بعد مرور سنوات على العلاج، والبعض الآخر يصابون بالبواسير ولكن تختفي الحالة لديهم تلقائيًا وتصبح شائعة مع مرور الوقت.

هل تختفي البواسير بشكل تلقائي؟

أحيانًا تختفي البواسير تلقائيًا ومن الممكن أن تختفي البواسير الصغيرة في عدة أيام قليلة، ومن الجيد في هذا الوقت أن يتم الابتعاد عن استخدام أي مواد مهيجة لمنطقة الشرج والمستقيم والحفاظ على هذه المنطقة نظيفة وجافة قدر المستطاع.

علاج البواسير

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى .. من الممكن أن لا يتم علاج حالات البواسير الشديدة بشكل تلقائي، ولكن عندما تتم تجربة العلاجات الطبيعية المنزلية ومجموعة خيارات علاجية أخرى دون وصفة طبية، سيحتاج المريض بالضرورة إلى التحدث مع الطبيب بشأن أفضل خيارات العلاج الطبية لعلاج البواسير بشكل فعال.

تشخيص وعلاج البواسير

يكتشف معظم الأشخاص المصابين بمشاكل البواسير إصابتهم عند حدوث ما يلي:

  • عندما يشعرون بوجود كتلة على البواسير الخارجية عند المسح بعد التبول أو التبرز
  • عند ملاحظة نزول قطرات دم على ورق التواليت أو في المرحاض
  • الشعور بوجود بواسير متدلية واضحة تبرز من منطقة فتحة الشرج
  • وجود تاريخ من الأعراض لدى مريض البواسير

وقد يبدأ الطبيب تشخيصه للمرض من خلال قيامه بفحص منطقة الشرج بشكل دقيق، وبالرغم من أن الطبيب المختص لابد أن يبذل جخد كبير لتحديد الإصابة بالبواسير وعلاج هذه المشكلة، إلا أنه من المهم أن يتم استبعاد الأسباب المختلفة الأخرى لأعراض البواسير التي تتطلب العلاد مثل:

  • شقوق فتحة الشرج
  • النواسير
  • اضطرابات الأمعاء والتهاب القولون التقرحي
  • تخثر الدم
  • الأمراض الجلدية حول فتحة الشرج
  • الأورام
  • الالتهابات

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى .. زيارة الطبيب لعلاج البواسير

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى .. يشعر الكثيرون بحرج شديد من زيارة الطبيب لعلاج البواسير ومشاكلها، وهذا هو ما يفسر سر الإقبال الضعيف على زيارة الأطباء واستشارتهم بشأن هذه الأمور، وبالرغم من هذا الشعور إلا أنه لابد من الاهتمام بفحص البواسير لدى طبيب مختص وسوف تساعد الفحوصات المختلفة على العلاج الفعال. كما أن ذلك سيساعد أيضًا على استبعاد أسباب البواسير الأكثر خطورة لعلاجها بشكل سريع، وعند زيارة الطبيب يكون من المحتمل أن يطلب من المريض القيام بوصف الأعراض التي يشعر بها، كما سيقوم الطبيب بعمل فحوصات للتعرف على ما إذا كانت منطقة الشرج ملتهبة أم لا وما إذا كانت البواسير متضخمة أم لا، وسوف يرغب الطبيب أيضًا في التعرف على ما إذا كان هناك دم في البراز أم لا. وقد يقوم بإجراء تنظير الأمعاء وهناك احتمال أن يكتشف الطبيب وجود شيء غير عادي عند قيامه بفحص المستقيم.

ولابد من تذكر أنه بالرغم من أن هذا الأمر قد يكون محرج إلى حد كبير وغير مريح نوعًا ما، إلا أن إجراء اختبارات البواسير المختلفة تكون في العادة غير مؤلمة، كما أن الطبيب معتاد على الاهتمام بهذه المشكلة وهو أمر من الأمور الشائعة، وإذا بدا لك أنك تعاني من وجود تضخم في البواسير فهناك احتمال أن يقوم الطبيب بالتوصية بإجراء تنظير المستقيم، وخلال القيام بذلك ستتم عملية استخدام أنبوب قصير يحتوي على عدسة وضوء من أجل فحص الأغشية التي تبطن المستقيم، وسوف يساعد ذلك الطبيب على رؤية تضخمات البواسير وتحديد أحجامها جيدًا وفي العادة يكون هذا الإجراء غير مؤلم على الإطلاق.

هل قد تدل البواسير على الإصابة بالسرطان؟

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى.. لا توجد أي علاقة ما بين البواسير وسرطان المستقيم أو القولون، ونادرًا ما تكون حالة البواسير مهددة لحياة الفرد، ولكنها تشترك مع بعض الأمراض الخطيرة في أعراضها. وقد تشمل أعراضها أنواع سرطان فتحة الشرج، لذلك من الضروري أن يتم الاهتمام بتشخيص أمراض البواسير.

تشخيص وعلاج البواسير الداخلية

تتم عملية تشخيص البواسير الداخلية بسهولة عندما تبرز البواسير من فتحة الشرج، وبالرغم من أن فحوصات المستقيم باستخدام إصبع القفاز قد تكشف عن وجود بواسير عملية إلا أن فحوصات المستقيم يكون لها فائدة في استبعاد جميع أنواع السرطانات النادرة التي تصيب المستقيم والقناة الشرجية. ويتم إجراء فحوصات شاملة للبواسير الداخلية بالبصر عد استخدام منظار الشرج الذي يشبه منظار المستقيم ولكنه يكون أصغر، وإذا كان المريض يعاني من النزيف فلابد من إجراء فحص على القولون وبالتحديد فوق المستقيم من أجل استبعاد أسباب النزيف الأخرى التي لا تتعلق بالبواسير وتتمثل فيما يلي:

  • سرطان القولون
  • التهاب القولون
  • الأورام الحميدة

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى .. علاج البواسير الخارجية

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى .. تكون البواسير الخارجية على شكل مناطق مظلمة محيطة بفتحة الشرج أو على شكل نتوءات، وحين يكون الورم رقيق يشير هذا الأمر إلى تخثر البواسير، ورغم ذلك لابد من متابعة الكتل التي تظهر بعناية كبيرة، ولا يجب أن نفترض أن هذه الكتل من البواسير لأن هناك بعض السرطانات النادرة التي تتواجد في منطقة الشرج وتتنكر على شكل بواسير، ومن المهم أن يتم علاج هذه البواسير بشكل فوري حتى لا تتفاقم مع مرور الوقت ويتم علاجها باستخدام مجموعة مختلفة من الإجراءات التي تشمل الأطعمة والأدوية التي لا تتطلب وصفة طبية مثل:

  • الكريمات
  • مسكنات الألم التي تكون مضادة للالتهابات
  • المستحضرات المختلفة
  • المواد الهلامية
  • الطب النفسي
  • الشرائط المطاطية
  • الجراحة

تبدأ شكاوي أمراض البواسير من خلال زيارة الطبيب المختص في علاج هذه المشاكل، وبعدها سيقوم الطبيب بإحالة المريض إلى أخصائي أمراض الجهاز الهضمي أو أمراض فتحة الشرج والمستقيم، وهم متخصصين في العلاجات الجراحية أيضًا وخبراء في مشاكل وأمراض الجهاز الهضمي المختلفة.

ما هى الأطعمة التي يجب تناولها عند المعاناة من البواسير؟

عند الإصابة بالبواسير لابد من مراعاة تناول الأطعمة الصحية خاصة التي تحتوي على ألياف غذائية وجعلها جزء لا يتجزأ من النظام الغذائي اليومي، وقد تم العثور على الكثير من الألياف في عدد كبير من الأطعمة التي تشمل ما يلي:

  • الفواكه المجففة والطازجة
  • الخضروات الطازجة
  • الحبوب الكاملة

وبشكل عام تتم التوصية الدائمة بتناول من 20 إلى 30 جرام من الألياف الغذائية يوميًا، ويحتوي النظام الغذائي الأمريكي على نسبة تقل عن 15 جرام من الألياف. كما يمكن أن يتم استخدام مكملات الألياف بأنواعها لزيادة نسبة الألياف التي يتم تناولها يوميًا، وقد ينصح الطبيب باستخدام ملينات البراز وشرب كمية كبيرة وكافية من السوائل يوميًا، ورغم كل ذلك لم تتم عملية اختبار فوائد هذه الألياف أو السوائل والملينات بشكل جيد خاصة التي تتعلق بالتحكم في البواسير.

السابق
اسرع رجيم للبطن والارداف في اسبوع مجرب وبنتائج مضمونة
التالي
أشياء تساعد على نزول الدورة إذا تأخرت عن موعدها