أمراض واضطرابات

اعراض التهاب الدم.. أسباب المرض وطرق علاجه وكيفية الوقاية منه

التهاب الدم

يعتبر مرض التهاب الدم من الأمراض الخطيرة التي تصيب الإنسان وتعرض حياته للخطر. لذا، يتوجب على كل من أصيب به أن يتجه لعلاجه بسرعة حتى لا يؤثر بالسلب على صحته. وينتج هذا المرض عن وجود بكتيريا أو فيروس في مجرى الدم، مما يسبب ضرر جسيم في جسم الإنسان وجميع أعضائه المختلفة. وسنناقش في هذا المقال جميع مايدور في ذهن القراء حول هذا المرض مثل ماذا يحدث للجسم عند الإصابة به، وما هي اعراض التهاب الدم وكيف يمكن الوقاية منه؟ وهل يمكن الشفاء من التهاب الدم وهل التهاب الدم هو سرطان الدم؟

ما هي أهم الأعراض ؟

يسمى مرض التهاب الدم أيضاً بتعفن الدم وهو مرض خطير يهدد حياة الإنسان. وقد يسبب هذا المرض فشل في الأعضاء وتهتك في الأنسجة، مما يؤدى ذلك أحياناً إلى الموت لاقدر الله. وينتج المرض عندما يبدأ جسم الإنسان إفراز بعض المواد الكيميائية المناعية إلى الدم لتحفيز جهاز المناعة الذي يقدم على مهاجمة مسببات المرض. كما أنه في الحالات الشديدة منه يتسبب المرض في تعطيل أكثر من عضو وتحدث مشاكل كبيرة قد تؤدي إلى الموت، ومن هنا يجدر بنا الحديث عن اعراض التهاب الدم.

طرق التشخيص

لابد من تشخيص المرض جيداً، وذلك لأن اعراض التهاب الدم تتشابه مع أعراض أمراض أخرى. لذا، لابد من التشخيص الجيد لمعرفة نوع المرض. ويتم التشخيص من خلال الطبيب المختص الذي يطلب من المريض القيام ببعض الفحوصات المختلفة حتى يتم تحديد المرض وهذه الفحوصات تتمثل في التالي:

إقرأ أيضا:علامات المرض النفسي

فحوصات الدم الهامة للكشف عن اعراض الالتهاب

  • يجب القيام بكشف دقيق للتأكد من وجود حالة من الخلل في المعادن والأملاح
  • يتم الكشف عن نسبة الأكسجين في الدم
  • نظراً لإن الإصابة بالتهاب الدم تحدث جراء عدوى بكتيرية، فيجب القيام بفحص للتأكد من حالة الإصابة بالعدوى البكتيرية
  • يجب عمل فحص دقيق للتأكد من احتمالية وجود خلل في تخثر أو تجلط الدم
  • فحص وظائف الكبد والكلىوملاحظة ظهور أي مشاكل فيها يساعد بصورة كبيرة على التأكد من الإصابة بالتهاب الدم البكتيري

فحوصات مخبرية للكشف عن أهم الأعراض

  • يطلب الطبيب من المريض عمل فحوصات البول
  • يتم فحص جرح المريض إذا كان مجروحًا
  • فحص الافرازات الرئوية

الصور الإشعاعية اللازمة

يطلب الطبيب من المريض القيام بمجموعة من الأشعة حتى يتم كشف المرض من خلالها 

  • الرنين المغناطيسي فمن خلاله يتم الكشف عن التهابات الأنسجة الرخوة
  • الأشعة التليفزيونية فمن خلالها يتم الكشف عن وجود التهابات في الكبد أو المبايض
  • الأشعة السينية وهي تكشف عن الالتهابات الخاصة بالصدر
  • الصور الطبقية ويتم من خلالها الكشف عن وجود التهابات في البطن بشكل أوضح

عوامل تؤدي إلى الإصابة بمرض التهاب الدم

قبل التحدث عن اعراض التهاب الدم البكتيري لابد من معرفة أن هناك مجموعة من العوامل تزيد من احتمالية  الإصابة بالمرض. وتتلخص فيما  يلي

إقرأ أيضا:علاج الفطريات المهبلية عند النساء.. تعرفي على أعراضها وأسبابها

عوامل تؤدي إلى الإصابة بمرض التهاب الدم

قبل التحدث عن اعراض التهاب الدم البكتيري لابد من معرفة أن هناك مجموعة من العوامل تزيد من احتمالية  الإصابة بالمرض. وتتلخص فيما  يلي

  • إذا كان الشخص يعاني من ضعف جهاز المناعة يكون أكثر عرضة من غيره للإصابة بالمرض
  • في حالة الأشخاص المصابين بجروح أو حروق شديدة يكون أكثر عرضة للإصابة بالتهاب الدم
  • إذا كان الشخص مصاب بالسرطان
  • مرضى السكر أكثر عرضة للإصابة بالتهاب الدم.
  • في حالة الإصابة بالإيدز فإن نسبة التهاب الدم لديه قد تكون مرتفعة بصورة أكبر من غيره في حالة إصابته
  • إذا كان لديه أي من أمراض الكلى والكبد

اعراض الالتهاب

  • يحدث تسارع في معدل ضربات القلب ونفس المريض
  • يظهر تغيير على المريض في حالته العقلية
  • تظهر تغييرات في حرارة الجسم، إما أن تكون درجة الحرارة مرتفعة ويصاحبها رعشة أو تكون منخفضة
  • تقل عدد مرات التبول للمريض وأحياناً حصر البول بشكل كامل 
  • تتسارع نبضات القلب
  • يشعر المريض بالتعب والاعياء والرغبة في التقيؤ
  • يحدث للمريض اسهال أو تتوقف الأمعاء عن العمل
  • يشعر المريض بانخفاض في ضغط الدم
  • تتجمع السوائل في جسم المريض مما تجعل الجسم منتفخ بشكل واضح
  • يرتفع مستوى السكر في الدم للمريض
  • ترتفع عدد خلايا الدم البيضاء.
  • تنخفض نسبة الدم المؤكسد
  • يحدث بطء في إعادة التروية للأنسجة

أسباب مرض التهاب الدم

بعد ما تعرفنا على أهم مايميز المرض وعلى اعراض التهاب الدم، نتحدث فيما يلي عن أسباب المرض العديدة. ومن أهم أسباب مرض التهاب الدم الالتهابات البكتيرية والالتهابات الفيروسية والفطرية مثل التهاب الكلية والالتهاب الرئوي وعدوى التجويف البطني. بالإضافة إلى بعض الأسباب الأخرى الهامة مثل ضعف جهاز المناعة لدى الشخص وإصابة الشخص بمرض السكري أو إصابته بالحروق والجروح أو التهاب المسالك البولية وغيرها. كل هذه أسباب رئيسية مختلفة تقف وراء إصابة الشخص بمرض التهاب الدم.

إقرأ أيضا:أعراض ارتفاع حمض اليوريك في البول وطريقة العلاج

مضاعفات مرض التهاب الدم

  • يعمل هذا المرض على تهيج الجهاز المناعي، حيث يفشل الجهاز المناعي عن مقاومة التهاب الدم
  • يعمل الجسم على إفراز مواد كيميائية تعمل على تحفيز جهاز المناعة حتى يقوم بمقاومة السموم التي تغلغلت إلى الدم
  • يصاب الإنسان بغرغرينا بدرجات متفاوتة نتيجة موت الأنسجة والفشل العضوي
  • حدوث ضعف في تدفق الدم إلى أعضاء حيوية كالقلب والدماغ
  • حدوث جلطات دموية خصوصاً في الذراع والساق وأصابع اليد والقدم

أنواع التهاب الدم

الالتهاب  المعتدل

 يساعد في ارتفاع معدل التنفس وتزداد عدد نبضات القلب، كما تظهر حمى على جسم المريض وتصل حرارته إلى ٣٨,٥ درجة مؤية.

الالتهاب الحاد

يتسبب في ألم في البطن وتقل كمية تبول المريض، وعندها لا يستطيع القلب أن يقوم بوظيفته الرئيسية وهي ضخ الدم بشكل مناسب. كما تتناقص الصفائح الدموية في الجسم، مما يتسبب في ضعف شديد لدى المريض ويفقد الوعي، وتظهر بقع ملونة على جلده.

الصدمة الإنتانية

يعتبر أكثر أنواع التهاب الدم خطورة، ويتسبب في حدوث ثلاث أشياء، إما انخفاض ضغط الدم أو تسمم الدم أو تعفن في كافة أنحاء الجسم.

التهاب الدم عند الأطفال

ويتمثل في إصابة الطفل بعدوى دموية خلال الأشهر الأولى من عمره. ويمكن اكتشاف ذلك بسهولة في الأطفال الخدج والأطفال ذوي الوزن المنخفض، لأنهم أكثر عرضة للإصابة بمرض التهاب الدم أكثر من غيرهم. بالإضافة إلى أنه تظهر على الطفل اعراض التهاب الدم كالكسل وعدم الرضاعة بشكل جيد والإسهال وانخفاض درجة حرارة الجسم. كما يحدث ضعف في الدورة الدموية و قيء و توقف التنفس بشكل مؤقت. ويظهر الجلد أيضاً باللون الأصفر ويتغير لون العينين إلى الأبيض، وذلك، لأن أجهزة المناعة عند هؤلاء الأطفال غير ناضجة بما يكفي.

طرق العلاج الفعالة


بعد ما تحدثنا عن المرض وأسبابه و اعراض التهاب الدم، سوف نتحدث الآن عن علاج المرض. وعند التفكير بمرحلة العلاج فمن المهم جداً التوجه إلى التدخل الطبي السريع حتى لا يزداد الأمر سوءاً. وعندما تكون الحالة حرجة يتم التدخل بشكل أسرع وعمل الإسعافات الضرورية حتى نحافظ على سلامة التنفس ونبض القلب. ومن العلاجات الهامة التي تقدم للمريض ما يلي:

الأدوية اللازمة في علاج الالتهاب


يتم إعطاء المريض مهدئات ومسكنات للألم
يقوم الأطباء بالعمل على رفع ضغط دم المريض عن طريق إعطاؤه مضيقات للأوعية الدموية
يقدم الطبيب للمريض مجموعة من المضادات الحيوية الشاملة، حتى يتم بعد ذلك تحديد المضاد الحيوي المناسب لحالته
يحاول الطبيب الحفاظ على مستوى السكر في الدم أو تقليله عن طريق إعطاء المريض الأنسولين
يصف الطبيب للمريض محفزات لجهاز المناعة
العلاجات الداعمةالتي تساعد في إخفاء اعراض الالتهاب
يتم إعطاء المريض كميات كبيرة من السوائل الوريدية
يجب عمل جراحة له إذا احتاج إلى ذلك للتخلص من مسببات الالتهاب
يفضل استخدام مدعمات التنفس الميكانيكي
يجب عمل غسيل كلى للمريض إذا احتاج إلى ذلك
يتم استخدام الأنبوب الأنفي المعدي الذي يدخل إلى المعدة عن طريق الأنف، حتى يساعد المريض على التخلص من الشعور بالقيء.
يجب استخدام القسطرة البولية وهي عبارة عن أنبوب يدخل من خلال مجرى البول إلى المثانة ويعمل على تصريف البول في كيس متصل بجانب السرير.


أعراض التهاب الدم وكيف تحمي نفسك منه
بعد التعرف على مسببات التهاب الدم وأعراض الدم ربما تكون قد أدرك مدى خطورة مرض التهاب الدم. وبالتالي ربما يدور في ذهنك بعض التساؤلات مثل إمكانية علاج التهاب الدم البسيط أو ماهي أعراض التهاب الدم البكتيري وغيرها من الأسئلة. وربما يمكنك تجنيب نفسك كل هذا القلق عن طريق اتباع بعض الخطوات البسيطة والتي تحميك من مرض التهاب الدم كمايلي:

التدخين

من أهم الأسباب التي تزيد من احتمالية الإصابة بالتهاب الدم وبالتالي حاول تجنبه تماماً.
ربما تكون المخدرات وخاصة تلك التي يتم تعاطيها عن طريق الحقن من أهم أسباب التهاب الدم. وبالتالي فإن تجنب تعاطي المخدرات هو أمر مفروغ منه.
تزيد ممارسة الرياضة من قوة مناعتك وقدرتها على مقاومة العدوى. لذا حاول قدر الإمكان جعل الرياضة جزء من حياتك اليومية.
حاول قدر الإمكان تجنب الاختلاط مع المصابين بعدوى التهاب الدم.
تحدثنا في هذا المقال عن مرض التهاب الدم وتعرفنا على نوع المرض وكيف يمكن تشخيصه؟ كما تعرفنا على اعراض التهاب الدم و أسباب المرض وما هي العوامل التي تزيد من فرص الإصابة به. كما ذكرنا أنواع المرض ومضاعفاته وكيفية علاجه بالطرق المختلفة، والتي تناسب كل نوع من أنواعه. وذلك بناءً على رأي الطبيب المختص في تحديد العلاج المناسب لكل حالة على حدة على حسب اعراض التهاب الدم الظاهرة على كل حالة.

السابق
خروج الدم من الفم.. أهم أسباب خروج الدم من الفم وطرق العلاج الفعالة
التالي
الرضاعة الصناعية .. تعرفي على خطوات الرضاعة الصناعية وأسباب لجوء الأمهات إليها