العناية بالبشرة

حل المسامات الواسعة في الوجه.. وطرق التخلص من مسامات الوجه نهائيًا

جدول المحتويات

حل المسامات الواسعة في الوجه

حل المسامات الواسعة في الوجه أمر يهم الكثيرات، حيث يؤثر شكل المسام المفتوحة على جمال البشرة. كما أن اتساع المسام يجعلها أكثر عرضة للإصابة بالالتهابات الجلدية وظهور حب الشباب وغيرها من المشكلات. ورغم أنه لا توجد طريقة مضمونة ونهائية للتخلص من إتساع المسام للأبد. فإن هناك بعض الطرق التي تقلل من ظهورها بشكل واضح. ونقدم في هذا المقال أسباب اتساع المسام. وكذلك حل المسامات الواسعة في الوجه والأنف، بالإضافة إلى طرق الوقاية منها..

ما هي مسام الجلد؟

قبل تقديم حل المسامات الواسعة في الوجه أو الأنف. عليك معرفة أن المسامات هي عبارة عن مجموعة من الفتحات الضيقة الصغيرة بالجلد. ومهمتها هي السماح للبشرة بالتنفس؛ ما يعزز صحتها ومرونتها. ويحتوي المسام على غدد دهنية وبصيلات الشعر. وتقوم تلك الغدد الدهنية بإفراز الزيوت الطبيعية للبشرة، والتي تسمى “الزهم”. ما يضمن ترطيب البشرة ويمنحها نعومة ونضارة، حسبما ذكر موقع SkinKraft الهندي.

أسباب ظهور المسامات الواسعة في الوجه

إذا كنتِ تبحثين عن حل المسامات الواسعة في الوجه أو الأنف؛ فعليك أولًا تحديد سبب إتساع المسام عندك. وحسبما أشارت دراسة أجريت عام 2016؛ فإن المسامات الواسعة قد تنتج عن فرط إنتاج البشرة لزيوتها الطبيعية (الزهم). وعندما تتراكم هذه الزيوت على البشرة يتسبب في انسداد المسام وظهورها بشكل أوضح.

إقرأ أيضا:وصفات لتفتيح البشرة من اثار الشمس والحفاظ على صحة الجلد

ومن بين أسباب إتساع المسام هو جفاف الجلد وفقدان مرونته. حيث يتسبب ذلك في شد الجلد المحيط بالمسام؛ ما يزيد إتساعها ووضوحها. وقد تنتج المسامات الواسعة عن تراكم الأوساخ والبكتيريا والشوائب على البشرة؛ مسببة انسداد المسام وإتساعها، بل وقد تظهر الحبوب والبثور.

وهناك عوامل أخرى تتسبب في إتساع المسام؛ من بينها الجينات والعامل الواثي؛ حيث يتسبب نقص مستوى الكولاجين في فقدان البشرة لمرونتها. وكذلك اضطراب الهرمونات؛ خاصة عند النساء في فترة الدورة الشهرية وأثناء الحمل، وفقًا لموقع Medical News Today البريطاني.

حل المسامات الواسعة في الوجه

تعتبر جميع المسام الموجودة بالجلد مفتوحة؛ ولكن إنسداد المسام قد يتسبب في إتساعها وظهورها بشكل أكثر وضوحًا. ونقدم فيما يلي حل المسامات الواسعة في الوجه وكيفية تقليل مظهرها..

 حل المسامات الواسعة في الوجه بالرتينويدات الموضعية

استخدام المنتجات التي تحتوي على الرتيونيدات الموضعية، مثل الكريم أو الجل أو المرهم، قد تكون حلًا مثاليًا لتحسين شكل المسام وتضييقها. وتعمل تلك المنتجات على تقشير البشرة وإزالة الطبقة العليا من الجلد؛ ما يخلصك من الشوائب والبكتيريا وخلايا الجلد الميتة المتراكمة على بشرتك.

ولكن يجب استشارة الطبيب أولًا قبل استخدام المنتجات التي تحتوي على الرتينويدات؛ حيث إنها قد تسبب الاحمرار والتحسس من التعرض لأشعة الشمس وكذلك جفاف البشرة. لذا لا يوصي باستخدامها أكثر من مرة يوميًا.

إقرأ أيضا:فوائد ماسك القهوة والعسل للوجه لتجديد البشرة وحمايتها من الشيخوخة المبكرة

حل المسامات الواسعة في الوجه بالتقشير المنتظم

كلمة السر في علاج انسداد المسام واتساعها هي تقشير الجلد. حيث يعمل التقشير بانتظام على إزالة الطبقات العلوية من البشرة؛ ما يمنحك بشرة صافية خالية من الشوائب والأوساخ والزيوت الزائدة. ويعمل ذلك على تحسين شكل المسام وجعلها أقل وضوحًا.

وينصح بتقشير البشرة بانتظام مرة كل ثلاثة أو أربعة أيام. كما يفضل استخدام أحد منتجات ترطيب البشرة بعد التقشير؛ وذلك للحفاظ على مرونة الجلد وحمايته من الجفاف.

حل المسامات الواسعة في الوجه بتطبيق قناع الطين

يعتبر قناع الطين حلًا مثاليًا لتضييق المسام وشدها وجعلها أقل وضوحًا. كما أنه يخفض التهاب الجلد ويقلل من مشكلات البشرة وظهور الحبوب. ويعمل قناع الطين على إزالة الزيوت الزائدة من الطبقة العميقة بالجلد؛ ما يتسبب في تنظيف المسام وعلاج انسدادها.

– حل المسامات الواسعة في الوجه بعلاج حب الشباب

إذا كنتِ ترغبين في تضييق مسام وجهك؛ فعليكِ أولًا التخلص من حب الشباب إذا كنت تعاني منه. حيث تعتبر الإصابة بحب الشباب أحد الأسباب الأساسية لانسداد المسام وتراكم خلايا الجلد الميتة والزهم عليها. لذا عليك استشارة الطبيب لعلاج حب الشباب أولًا.

إقرأ أيضا:كيف تحافظ على شبابك

حل المسامات الواسعة في الوجه باستعمال الزيوت الأساسية

تتميز بعض الزيوت الأساسية بخصائصها المضادة للبكتيريا والالتهابات. ما يعمل على علاج الحبوب والتخلص من الشوائب والبكتيريا المتسببة في انسداد المسام واتساعها. ومن هذه الزيوت زيت لحاء القرفة؛ والذي يحسن ملمس البشرة بشكل عام ويغذيها من الأعماق.

ولكن يوصى أولًا بخلطه مع أحد الزيوت الناقلة، مثل زيت جوز الهند أو زيت الزيتون للحصول على نتيجة مضمونة. وينصح كذلك بتجنب ترك الزيت على الوجه لأكثر من 15 دقيقة إذا كنت من ذوات البشرة الدهنية.

 حل المسامات الواسعة بأحماض ألفا هيدروكسي

أشارت بعض الدراسات الحديثة إلى أن استخدام أحماض ألفا هيدروكسي تعمل على علاج انسداد المسام وتقليل إتساعها وتحسين مظهرها. كما أن أحماض ألفا هيدروكسي فعالة في شد البشرة وزيادة مرونتها. وتعتبر هذه الأحماض مقشرًا للبشرة؛ ما يخلصك من الشوائب والبكتيريا المتراكمة على المسام.

وتعمل أحماض ألفا هيدروكسي كذلك على تعزيز إنتاج البشرة للكولاجين؛ ما يزيد مرونتها ويحافظ على ترطيبها. ويعتبر حمض الجليكوليك ضمن أحماض ألفا هيدروكسي الأكثر شيوعًا في علاج المسام الواسعة؛ ويستخدم كذلك في جلسات التقشير الكيميائي للبشرة.

 حل المسامات الواسعة في الوجه بالمضادات الحيوية

في معظم الأحيان تظهر المسامات الواسعة بالوجه نتيجة الإصابة بحب الشباب. وبمجرد علاجها يعود شكل المسام إلى طبيعته ويقل حجمه ويصبح أقل وضوحًا. وتعتبر المضادات الحيوية علاجًا فعالًا للتخلص من حب الشباب. ولكن ينصح أولًا باستشارة طبيب الأمراض الجلدية قبل تناولها.

– حل المسامات في الوجه بالتقشير الكيميائي

مدى اتساع المسام وحجمها يحدد بنسبة كبيرة فعالية استخدام التقشير الكيميائي في التخلص من تلك المشكلة. ويقوم طبيب الأمراض الجلدية بتحديد إذا ما كان التقشير الكيميائي فعال في علاج المسامات الواسعة عندك وفقًا لنوع بشرتك وحجم المسام.

وإذا كنتِ من ذوات البشرة الدهنية وتعانين من المسامات الواسعة بشكل كبير؛ فقد يوصي طبيبك بالتقشير باستخدام حمض الهيالورونيك. حيث إن نتائجه سريعة وفعال بشكل كبير في تضييق المسام وعلاج انسدادها.

حل المسامات الواسعة في الوجه بالميكرونيدلينج

تعتمد هذه التقنية على استخدام إبرًا صغيرة ودقيقة في وخز البشرة؛ ما يحفز من إنتاجها للكولاجين؛ ومن ثم تستعيد مرونتها ويصبح شكل المسام أقل وضوحًا. كما يمكن كذلك استخدام هذه الطريقة في تضييق المسام الواسعة وشدها.

حل المسامات الواسعة في الوجه بالوصفات الطبيعية

بعد معرفة حل المسامات في الوجه بشكل طبي؛ نقدم فيما يلي حل المسامات في الوجه بالمنزل عن طريقة وصفات طبيعية بسيطة..

– حل المسامات الواسعة في الوجه باستخدام جل الصبار

يحتوي جل الصبار على نسبة عالية من عنصر الزنك الفعال في علاج المسامات الواسعة وتقليل حجمها. كما أنه فعال في تنظيف البشرة بعمق وزيادة نعومتها. ويحتوي كذلك على خصائص مطهرة تزيل الأوساخ والزيوت المتراكمة في المسام؛ ما يجعلها أقل وضوحًا.

حل المسامات الواسعة في الوجه بقناع بياض البيض

يتميز هذا القناع بقدرته على شد البشرة وتقليل حجم المسام وجعلها أصغر وأقل وضوحًا. كما أنه يحسن مرونة الجلد ويزيد رطوبته ويحميه من الجفاف؛ ومن ثم يقي من ظهور المسامات الواسعة. ولكن ينصح باستخدامه بانتظام مرتين على الأقل في الأسبوع.

طرق الوقاية من اتساع المسام

بعد معرفة حل المسامات الواصعة في الوجه بشكل طبي وبالوصفات الطبيعية؛ يمكنكِ حماية بشرتك من هذه المشكلة عن طريق الخطوات التالية..

 استخدام كريمات الوقاية من الشمس

التعرض الكثير لأشعة الشمس قد يضر بالبشرة ويسبب جفافها؛ ما يتسبب في إتساع المسام وظهورها بشكل أوضح. كما أنه يقلل من إنتاج الزهم المرطب للبشرة. لذا ينصح بوضع أحد منتجات الوقاية من الشمس قبل التعرض لها بنصف ساعة. مع تجديد وضعه على البشرة كل ساعتين.

– تناول الماء بكثرة

ينصح بتناول ما لا يقل عن أكواب من الماء يوميًا للحفاظ على ترطيب البشرة وحمايتها من الجفاف. ما يؤدي إلى تضييق المسام وتقليل ظهورها.

– إزالة مستحضرات التجميل قبل النوم

ترك مستحضرات التجميل على البشرة طوال الليل يمنع الجلد من التنفس بحرية، ما يتسبب في إتساع المسام وتراكم الأوساخ وخلايا الجلد الميتة عليها. لذا ينصح بإزالتها قبل النوم. مع استخدام الكريمات المرطبة

 إتباع نظام غذائي متوازن

أشارت دراسات عديدة إلى أن تناول الأطعمة الصحية يحميك من ظهور حب الشباب، ومن ثم الوقاية من ظهور المسامات الواسعة. لذا ينصح بعدم تناول الكربوهيدرات أو الأطعمة المقلية أو السكريات. وينصح كذلك بتناول الزبادي والأطعمة الغنية بالبروبيوتيك؛ حيث إنها تقضي على البكتيريا السيئة في الأمعاء؛ ما ينعكس على صحة البشرة.

السابق
كيفية استخدام جل الصبار للبشرة وفوائده المختلفة لبعض الأمراض الجلدية
التالي
الم شديد اسفل الظهر مع تاخر الدوره.. تعرف على أبرز الأسباب