الحمل والولادة

علامات الحمل المبكرة قبل الدورة

أعراض الحمل المبكرة قبل الدورة بأسبوع

  • ليس بالضرورة أن تأخر الدورة الشهرية يعني أن هناك حمل ولكن قد يكون هناك مشكلة واضطراب في الدورة الشهرية مثل تغير في الهرمونات وقد يكون نتيجة للإجهاد أو بسبب زيادة الوزن، أو تناول بعض الأدوية وقد يكون بسبب وجود مشكلة في المبيض مثل التكييس، فعند تأخر الدورة الشهرية ينصح بعمل اختبار حمل وإذا ثبت وجود حمل يمكن بعدها زيارة الطبيب، وإذا لم يكن هناك حمل فيجب زيارة الطبيب لعلاج المشكلة أن وجدت.

أعراض الحمل المبكرة قبل الدورة بأسبوع

هناك الكثير من الأعراض التي تحدث في فترة الثلاثة أشهر الأولى والتي تدل على وجود حمل وأهمها:

التعب والآلام الشديدة

  • من علامات الحمل التعب وظهور آلام شديدة في منطقة الظهر وفي الجسم بأكمله، وذلك بسبب تمدد الجسم لكي يساع الجنين.

القيء والغثيان

  • قد تشعر الكثير من النساء في فترة الشهور الأولى من الحمل بالرغبة في القيء والغثيان خاصة في الصباح أو بعد تناول الوجبات الثقيلة وذلك نتيجة لارتفاع هرمون البروجستيرون والأستروجين، وقد يستمر القيء طوال الثلاثة أشهر الأولى وقد ينتهي سريعا.
  • وقد يعاني بعضهم من القيء فترات طويلة وقد يصابون بحرقان في المعدة ويظهر كلما تناولت طعام ثقيل أو طعام به دهون مما يجعلها تلجأ للطبيب لحل المشكلة.
  • ليس بالضرورة أن يكون القيء سببه الحمل ولكن قد تكون المرأة مصابة باضطراب في المعدة أو تسمم غذائي أو قولون عصبي فيجب زيارة الطبيب.

الشعور بطعم مختلف

  • تعاني جميع الحوامل بخلل في التذوق مما يجعلها تفضل بعض الأطعمة على غيرها، فقد تكون تحب نوع من الطعام ولكنها تكرهه في فترة الحمل وهي تستمر طوال فترة الحمل وتنتهي بالولادة.

الصداع والدوخة

  • تصاب المرأة في فترة الشهور الأولى بدوخة وذلك يرجع إلى هبوط في الدورة الدموية وانخفاض في ضغط الدم وذلك بسبب الحمل، وقد يصاحب ذلك حدوث نزيف مهبلي في الرحم وينصح بالنوم على الظهر حتى تنتظم الحالة.
  • وبالنسبة للصداع فهو من أكثر الأعراض شهرة حيث يقوم هرمون الأستروجين والبروجستيرون على تنظيم الرحم للجنين مما يسبب هبوط في مستوى السكر بالدم.

ارتفاع في درجة حرارة الجسم

  • تعاني جميع النساء في فترة الحمل بتغير درجة حرارتها حيث تشعر بالحر في جميع فصول السنة وذلك بسبب ارتفاع هرمون البروجستيرون وتستمر هذه الأعراض طوال فترة الحمل مما يجعلها تشعر بالحر أكثر من غيرها.

آلام في الثدي

  • قد تعاني الكثير من النساء بآلام في الثدي والحلمة وقد يحدث انتفاخ في حجم الثدي وكبر حجمه، وذلك نتيجة لارتفاع هرمون البروجستيرون وقد يحدث حكة مع تغير لون الحلمة أو اللون البني الداكن وتستمر هذه المشكلة طوال فترة الحمل ولكنها تظهر بقوة في الشهور الأولى من الحمل، والجدير بالذكر أن هذه المشكلة تحدث لجميع الفتيات قبل الدورة الشهرية بسبب تغير الهرمونات.

انتفاخ وآلام في البطن

  • تعاني المرأة في فترة الحمل من الانتفاخ وآلام في البطن والإمساك ويرجع ذلك لارتفاع هرمون البروجستيرون، مما يجعل النساء تشعر بانتفاخ شديد وآلام في البطن ولا تستطيع ارتداء البنطلون أو الملابس الضيقة.

كثرة التبول

  • عندنا يكبر حجم الجنين يبدأ الرحم في الضغط على المثانة مما يجعل المرأة تتبول كثيرا، وهي علامة أساسية من علامات الحمل والتي تستمر طول فترة الحمل ولا تنتهي بانتهاء الشهور الأولى.

الإمساك

  • غالبا ما تعاني النساء الحوامل من الإمساك وقد يستمر ذلك خلال فترة الحمل بأكملها، كما يحدث مشكلة في الجهاز الهضمي مما يجعل المرأة غير قادرة على التبرز بشكل جيد، فقد يكون ذلك نتيجة لهرمون البروجستيرون حيث إنه يسبب إمساك للأمعاء في بعض الحالات.

إقرأ أيضا:اهمية الكيس الرهلي

كثرة تناول الطعام

  • الإفراط في تناول الطعام وتناول المياه بكثرة وهي من علامات الحمل، حيث أن تغير الهرمونات تجعلك ترغبين في تناول الطعام كما أن الجنين الذي ينمو بداخلك يبدأ بأخذ من جسم الأم مما يجعلك بحاجة لتعويض الناقص.

تقلب المزاج وضيق التنفس

  • تشعر المرأة بضيق في التنفس بسبب الجنين حيث يذهب الدم المحمل بالأكسجين إلى الجنين مما يجعلها تشعر بضيق التنفس، كما تتغير هرمونات المرأة في فترة الحمل مما يجعل مزاجها متغير باستمرار وقد يجعلها تبكي على أتفه الأسباب وذلك يجب عليها أن تستريح ولا تفكر سوي في طفلها وتترك المشاكل جانبا.

الحاجة لتناول طعام مختلف ( الوحم)

  • الحمل يساعدك على تناول الكثير من الطعام فقد تشتهي النساء أحد الأطعمة وتفضل تناولها باستمرار طوال فترة الحمل، وقد تكرهه المرأة أحد الأطعمة ولا تتناولها طوال فترة الحمل، حيث أن المرأة في فترة الحمل تشتهر بحاسة الشم النفاذة حيث يجعلها ذلك تحب بعض الأطعمة وتفضلها وتكرهه بعضها.

تغير لون مخاط المهبل

  • حدوث تغير في لون المخاط الذي يخرج من المهبل وهو يكون لزج سميك من اللون الأبيض، وقد يحدث حكة أو التهاب في المهبل خاصة عند التبول.

آلام ومغص في البطن

  • قد يحدث ذلك نتيجة لدخول البويضة في الرحم وحدوث عملية التخصيب مما يتسبب في حدوث مغص شديد وقد تعتقد المرأة قدوم الدورة الشهرية ولكنها تستمر فترة مما يؤكد حملها.

نزيف من المهبل

  • قد تصاب بعض النساء بنزيف بسيط وخروج دم من المهبل في الشهور الأولى من الحمل مما يدل على وجود حمل وذلك بسبب الجنين وتكونه داخل الرحم وهو يستمر عدة أيام وسرعان ما يختفي ولكنه لا يكون بنفس كثافة الدورة الشهرية فقد تعتقد بعض النساء أنها دورة ولكن هذا خاطئ.
  • الجدير بالذكر أنه قد يحدث عرض من هذه الأعراض وإلا يكون هناك حمل لذلك يجب متابعة المرأة الأعراض بالتفصيل عندما تتأخر الدورة الشهرية، فإذا كان هناك عرض واحد من الأعراض فقد لا يكون هناك حمل ويكون هناك مشكلة أخرى فينصح بالتوجه للطبيب.

إقرأ أيضا:متى يبدا الوحام .. تعرفي على موعد بدء الوحام وأسبابه وطرق علاجه سريعًا

اختبارات الحمل

  • بنصح بعمل اختبار الحمل بعد تأخر الدورة الشهرية وذلك في خلال أسبوع أو أسبوعين، فعادتا ما تبدأ أعراض الحمل في الحدوث بعد 6 أيام من التخصيب.
السابق
اهمية تناول جرعة المضاد الحيوى بموعده
التالي
علاج آلام المعدة طبيعيا